24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    فلنُشهد الدنيا أنا هنا نحيا

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | الجزائر تدفع أكثر لإستمالة لوبيات أمريكية لدعم جبهة البوليساريو

    الجزائر تدفع أكثر لإستمالة لوبيات أمريكية لدعم جبهة البوليساريو

    يبدو أن الجزائر مستعدة لدفع أكثر وتبديد أموال الشعب الجزائري حيث تأكد لديها وجود جدار سميك تملكه الديبلوماسية المغربة الذي يصد كل المناورات التي تسعى إلى النيل من مركز ومصالح المغرب في العالم و في ظل مستجدات التي يعْرفُها ملف الصحراء، تضْغطُ لوبياتٌ منْ داخل أروقة الأمم المتحدة على الإدارة الأمريكية، لاتخاذ موقفٍ مُعاكسٍ للطرح المغربي في النزاع الذي لازال مستمرا ، بعد الإحاطة التي تقدَّم بها المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى الصحراء، هورست كولر؛ فقدْ خصَّصَتْ منظمة منتدى الدّفاع الأمريكية مقالاً مطولاً تدعو فيه الرئيس الأمريكي، دونالدْ ترامب، إلى التدخل شخصياً لإنهاء مشكل الصحراويين.

    الجزائر، التي تنفُقُ ملايين الدولارات على اللُّوبِي الأمريكي بواشنطن في سبيل استمالة مواقف معادية لوحدة المملكة الترابيَّة تعاكسُ مصالح البلاد الحيويَّة، اهْتدتْ مؤخراً إلى خدمات منتدى الدفاع الأمريكي، الذي ترأسهُ سوزان شولت منذ 1989، من أجل ربح نقاطٍ إضافية في سباق إقناع الإدارة الأمريكية بالتدخل كوسيط في النزاع.

    وحتّى قبل مناقشة ملف الصحراء داخل أروقة مجلس الأمن المقررة في أكتوبر المقبل، تأسَّفت الناشطة الأمريكية لعدم قدرة بعثة المينورسو على تنظيم استفتاء في الصحراء، لأن المغرب حسبها “أنفق ملايين الدولارات في الضغط لمنع تنظيم الاستفتاء، ورشوة مسؤولي الأمم المتحدة”.

    حيث أن اللوبيات التي تدْعَمُها الجزائر تُريد توجيهَ الموقف الأمريكي، من أجل التأثير على نتائج التقرير التقييمي لعمل البعثة الأممية؛ وأيضا الخطط المُتوقّعة من المبعوث الأممي كولر، والذي يريد أن يتجاوز إخفاقات أسلافه من المبعوثين الأمميين”.

    كما أن هذه اللّوبيات، ورغم علاقاتها الأخطبوطية في الكونغرس الأمريكي، مثل منظمة منتدى الدّفاع الأمريكية ، إلاّ أنها تتصف بهشاشة الموقف وضعف التأثير لأسباب بنيوية كثيرة


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.