24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية ببركان تنفي تعنيف مناضليها للقائد وتراسل عامل

    الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية ببركان تنفي تعنيف مناضليها للقائد وتراسل عامل

    أكدت السلطات المحلية ببركان أن “رئيس المنطقة الحضرية لبركان، تعرض مساء أمس الاثنين، لإصابات بليغة جراء الاعتداء عليه من طرف بعض أعضاء حزب العدالة والتنمية الذين كانوا يستعدون لتنظيم تجمع غير مصرح به في إطار الحملة الانتخابية .

    وأضافت نفس المصادر أنه “تم نقله إلى المستشفى الإقليمي الدراق ببركان لتلقي الإسعافات الضرورية، كما تم فتح تحقيق في الحادث من طرف الهيئات الأمنية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة”.

    ومن جهة أخرى نفي وكيل لائحة حزب العدالة والتنمية بإقليم بركان، مصطفى القوري، هذا السيناريو ، وقال إن هذه المعلومات خاطئة ” وأكد أن لا أحد من الأعضاء إعتدى على القائد ولم يتعرض لأي مكروه .

    و من أجل توضيح القائد هو رئيس الدائرة رقم 1، وجاء إلى الدائرة رقم 3، التي لا تعتبر تابعة لنفوذه الترابي، وكان يسير في مقدمة مسيرة الدعاية الانتخابية “للأصالة والمعاصرة ، ويعبأ لصالح مرشح “الجرار”، إلى أن بلغوا باب مقر الدعاية الانتخابية للبيجيدي، حيث كان يوجد مجموعة من مناضلي المصباح، وتسببوا في فوضى أمام مقر البيجيدي.

    هذا السبب أثار حفيظة مناضلي الحزب، مما دفعهم لتوجه نحو القائد وبدأوا يعيبون عليه الدعاية لفائدة مرشح “البام” والتقدم في مسيرتهم، كما عابوا عليه إثارة الفوضى أمام باب مقر دعاية العدالة والتنمية .

    فوقفوا أمام سيارة القائد، فتحرك بسيارته عمدا فأسقط أحد شباب العدالة والتنمية، وتم نقله على وجه السرعة إلى المستشفى، وحررت له شهادة طبية.

    هذا القائد بالضبط “يقوم بحملة انتخابية بشكل مكشوف لفائدة البام، ويسير في مسيراتهم ويرسل أعوان السلطة إلى بيوت الناخبين ويدعونهم بشكل علني للتصوبت على مرشح البام”.

    واستغرب مصطفى القوري، كيف لقائد المقاطعة الأولى يتقدم مسيرة حزب، ويقوم بجولات انتخابية بدائرته رقم 1، وكذلك بالدائرة رقم 3 وفي باقي الدوائر، من أجل التحريض ضد مرشح البيجيدي تصرفات لا تليق بالسلطة الإدارية التي يفترض فيها الحياد الإيجابي والوقوف على مسافة واحدة من جميع الفرقاء السياسيين”

    وفي نفس السياق راسلت الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية ببركان عامل الإقليم وأكدت من خلالها وجود خروقات وتصرفات لا تليق بالسلطة الإدارية التي يفترض فيها الحياد الإيجابي .

    وأفادت مراسلة الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية ببركان انخراط العديد من رجال وأعوان السلطة في حملة واسعة تدعو الناخبين إلى عدم التصويت على مرشحي البيجيدي كما سجلت الكتابة الإقليمية، عبر شكايتها، ما وصفته “نماذج على عدم احترام السلطات للقواعد الدستورية والقانونية في جل جماعات الإقليم”؛ “كاستغلال المقاطعات لحشد لصالح حزب معين، وتعبئة وسائل النقل والتغاضي عن إلصاق منشورات دعائية انتخابية في غير محلها، والتغاضي عن حملات انتخابية قبل أوانها في ولائم مفضوحة وغيرها”.


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.