24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | رموز حزب “الاستقلال” يطالبون شباط بالرحيل

    رموز حزب “الاستقلال” يطالبون شباط بالرحيل

    في خطوة مفاجئة، قرر مجموعة من حكماء وقيادات حزب “الاستقلال”، اليوم الخميس، توقيع عريضة للمطالبة بإقالة الأمين العام للحزب حميد شباط، بعد الضجة الأخيرة التي تسبب فيها.

    وقال حكماء الحزب في بلاغ لهم،: “نجزم ونعلن أن السيد حميد شباط أثبت أنه غير مؤهل ولا قادر على مواصلة تحمل مسؤولية الأمانة العامة لحزب الاستقلال”.

    وتابع: “التصريحات اللامسؤولة (حدود موريتانيا)، لا تلزم الحزب أبدا، وأنها تصريحات شخصية، يتحمل مسؤوليتها وحده السيد شباط، ولا علاقة لها بتوجهات الحزب ومبادئه.. هذه التصريحات جاءت متزامنة مع الوقت الذي تنهمك فيه كل الإرادات الوطنية، والأحزاب السياسية، وتبدل جهودها لتشكيل الحكومة التي أفرزتها انتخابات السابع من اكتوبر، الشئ الذي استغله خصوم وحدتنا الترابية، وأعداء الشعبين الشقيقين الموريتاني والمغربي، لتمرير مخططاتهما الجهنمية، لضرب الأهداف النبيلة والتوجهات الرشيدة للقيادة الحكيمة في البلدين”.

    واسترسل البلاغ: “.. الذي وقع عليه الأمينان العامان السابقان لحزب الاستقلال، امحمد بوستة وعباس الفاسي، وكذا عبد الكريم غلاب وامحمد الخليفة وعدد من قيادات الحزب، هذه التصريحات التي أدت الى أزمة كادت أن تعصف بكل ما بذله المغرب وموريتانيا عبر تاريخهما لتسود روح الأخوة الصادقة وبناء مستقبل البلدين، تلزمنا اليوم كاستقلاليين الوقوف مع الذات والقيام بنقد ذاتي علني وصريح من أجل إرجاع الأمور إلى نصابها وعودة الحزب إلى مساره الحقيقي المستمد من رصيده التاريخي والنضالي بفتح ملف التصرفات التي قام بها السيد شباط منذ توليه الأمانة العامة للحزب الى اليوم والتي اتسمت، بكل أسف، بالتقلب في المواقف السياسية، وإضعاف الهياكل التنظيمة وتدبير سيئ للانتخابات أفضت إلى نتائج سيئة أفقدت الحزب مكانته ومدنه ودوائره”.

    وتابع البلاغ: “لقد حرصنا طيلة الأربع سنوات الماضية على إبقاء شمل الحزب مجموعا ومصانا للحفاظ على وحدته، آملين في أن يصلح الأمين العام نفسه، ويتحمل مسؤوليته للقيام بنقد ذاتي ويضخ في الحزب روحا وحيويه جديدة، غير أن لا شئ من هذا وقع، بل العكس، حدث التمادي والتأزيم والمزايدة”.

    لائحة الموقعين الأولية:
    امحمد بوستة
    عباس الفاسي
    امحمد الخليفة
    محمد سعد العلمي
    توفيق حجيرة
    ياسمينة بادو
    كريم غلاب
    فؤاد القادري
    نعيمة الرباع
    عبد الكبير زاهود
    عبد اللطيف معزوز
    محمد ماء العينين
    عدنان بنشقرون
    رشيد الفيلالي
    عبد السلام المصباحي
    احمد القادري
    السيد يوسف محمد قبلي
    مصطفى حيكر
    مولاي أحمد أفيلال
    مصطفى جبران
    محمد بنشايب
    عبد القادر بوخريص
    منعم كسوس
    منصف الكتاني
    محمد طها
    خالد الزرهوني
    رشيد افيلال
    بشير بادو
    عمر حجيرة
    محمد الغريب
    زهرة أقصبي
    نجية مكوار
    لطيفة بناني سميرس
    محمد لغريب
    نجية قادري
    سعيد الشرامي
    محمد النبو
    سفوان بياض


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

    صوت وصورة