24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | مغربي يطلب جزائرية للزواج داخل صالة للتزلج

    مغربي يطلب جزائرية للزواج داخل صالة للتزلج

    إختار الشاب المغربي إبراهيم، الذي يقيم بمدينة برشلونة منذ سنوات، خطبة جزائرية للزواج داخل صالة ” “Kaliu Park”  لرياضة التزلج على الجليد، ببلدية “أوسبيتاليط دي لوبريغاد”، بعدما جمعتهما قصة حب بشوارع عاصمة إقليم كتالونيا، قبل أن يقرر إبراهيم التعبير لها عن حبه في مشهد رومانسي رائع صفق له الحاضرون بحرارة.

    وقال إبراهيم، الذي يشتغل في مجال التصميم والإعلاميات، أن البداية كانت  بإحدى شوارع مدينة برشلونة بينما كان يردد أغنية عربية بصوت منخفض، الشيء الذي أثار انتباه الشابة الجزائرية التي اقتربت منه وسألته إن كان فعلا يجيد الغناء باللسان العربي، وحين نظر إليها انتابه إحساس غريب وردد بدواخله أن هذه الفتاة ستكون بلا محالة زوجته المستقبلية، قبل أن يقدم لها خاتم الزواج بطريقة خاصة ومفاجئة.

    وقال إبراهيم، البالغ من العمر 36 سنة، ضمن تصريح نقلته صحيفة “Vanguardia”، إنه “عقد القران على زوجته بشكل رسمي وسوف يسافر قريبا إلى مدينة الرباط وبعدها إلى الجزائر لتنظيم حفل زفاف رفقة أفراد عائلته”، مردفا أنه “شارك في إعداد تصميم صالة التزلج على الجليد المشار إليها، ويرغب في تقاسم هذه اللحظة المهمة في حياته مع زملائه، وكذا جميع العاملين في هذا الفضاء”.

    من جانبها، قالت العروس “إنها حضرت إلى الفضاء الترفيهي المذكور رفقة إبراهيم وكان الجميع يمارس التزحلق في جو جد عاد، قبل أن يغادروا الحلبة لأجد فيها نفسي وأنا أرتدي خاتم الزواج”، قائلة إنها “انبهرت كثيرا في هذه اللحظة وغاب عنها التعبير والكلمات، لاسيما أن المفاجأة كانت من طرف شخص رائع تحبه بشكل جنوني”، فيما أكد الزوج المغربي أن العديد من المفاجئات ما تزال تنتظر الأخيرة.

    files

     


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.