24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | إنتخاب السيدة نادية عطية بالإجماع رئيسة لجمعية بدر لذوي الإحتياجات الخاصة

    إنتخاب السيدة نادية عطية بالإجماع رئيسة لجمعية بدر لذوي الإحتياجات الخاصة

    عقد الجمع العام الإستثنائي لإنتخاب رئيس جديد لجمعية بدر لذوي الإحتياجات الخاصة بمقر الجمعية ، حضره أعضاء المكتب و آباء و أولياء تلاميد المركز .

    و تم إنتخاب السيدة نادية عطية بالإجماع رئيسة جديدة ،كما تم سماح لأول مرة لأباء و أولياء الأطفال ولوج  مقر جمعية بدر لذوي الإحتياجات بعد صراعات طويلة مع رئيس السابق.

    وأكدت رئيسة جديدة، أنها ستعمل على النهوض بأوضاع الجمعية رغم أنها تتحمل المسؤولية في ظروف جد صعبة بالنظر لقلة الموارد المادية وللمشاكل الإدارية.

    نادية عطية عضوة في الإتحاد الوطني لجمعيات العاملة في مجال الإعاقة الذهنية في المغرب ونائبة الرئيس في الشبكة الجهو ية لمحاربة الهشاشة بالجهة الشرقية و تعتبر من مؤسسي جمعية بدر .

    إمرأة وجهها ذو ابتسامة تفيض رقة وعذوبة اطلالتها هادئة ومميزة ، واثقة من نفسها وذكية ومتواضعة . تؤمن بالعمل الجمعوي، ترفض الفشل ، طموحها فوق العادة وتترجم مشاعرها في الدفاع عن قضايا المجتمع وخاصة ذوي الإحتياجات الخاصة التي تطمح إلى النهوض بوضعيتهم وفق إستراتيجية تنموية وليست مناسبات ولحظات احتفالية.


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    تعليق واحد في “إنتخاب السيدة نادية عطية بالإجماع رئيسة لجمعية بدر لذوي الإحتياجات الخاصة”

    1. مخادعة. حرباء. متلونة. اهل مكة ادرى بشعابها.. بيني وبينك ايام معدودات…. فعدي. زمن الغطرسة انتهى.

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.