24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    فلنُشهد الدنيا أنا هنا نحيا

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | منظمة المجاهدين تستنكر دعوة أويحيى اللاستعانة بالأقدام السوداء

    منظمة المجاهدين تستنكر دعوة أويحيى اللاستعانة بالأقدام السوداء

    استنكرت المنظمة الوطنية للمجاهدين، دعوة الوزير الأول أحمد أويحيى حول رجال الأعمال الجزائريين إلى التعامل مع الأقدام السوداء، من أجل التحكم في الأسواق الخارجية.

    وقالت المنظمة في بيان أًدرته اليوم الاربعاء 6 جوان، أنها “لاحظت منذ مدة أن هناك تصريحات لا تبعث على الارتياح وتسيء إلى مكاسب الأمة وثوابتها وتنال من قيم ثورة نوفمبر 1954”.

    وقالت المنظمة إنها “تستنكر مثل هذه التصريحات التي تمس بكرامة الشعب الجزائري وتسيء إلى تاريخ ثورته من قبل مسؤولين في القيادة العليا، متجاهلين ما قام به الأقدام السوداء من جرائم طيلة الاحتلال في حق الشعب الجزائري، لقد تناسى هؤلاء ما ألحقه الأقدام السوداء والمعمرين من ماسي للشعب طيلة الحقبة الاستعمارية، وعلى وجه الخصوص في أواخر الثورة من تشكيل عصابات سرية إرهابية ارتكبت أبشع الجرائم وعاثت في البلاد فسادا وتقتيلا وتخريبا”.

    كما دعت امنظمة إلى سن قوانين تجرم الاستعمار الفرنسي، تماما كما قامت السلطات الفرنسية باستصدار قوانين تمجد الاستعمار الفرنسي.

    كما طالبت بالتركيز على معالجة ما لحق بالشعب من أضرار مادية ومعنوية بالشعب، مجددة تنديديها بالتصريحات المتنافية مع ثوابت الأمة ومباد ثورتها وبأن هذه الخرجات لا تخدم المصالح العليا للشعب الجزائري وتؤكد أن تطبيع العلاقات وتحسينها بين الشعبين الجزائري والفرنسي مرهون باعتذار الدولة الفرنسية عن جرائهما.


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.