24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    فلنُشهد الدنيا أنا هنا نحيا

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | قضية روسي و لقجع.. هذا قرار المحكمة

    قضية روسي و لقجع.. هذا قرار المحكمة

    أجلت المحكمة الابتدائية بعين السبع، النظر في الدعوى القضائية التي رفعها فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ضد يوسف روسي، الدولي المغربي السابق، إلى 3 من شتنبر المقبل.

    واضطرت المحكمة المذكورة إلى تأجيل النظر في القضية في ثاني جلسة بسبب شهادة طبية ادلى بها روسي، تؤكد أنه لم يقو على الحضور إلى المحكمة بسبب معاناته من مضاعفات صحية.

    وكان روسي قد وجه اتهامات خطيرة إلى لقجع، بعد إعلان فشل المغرب في تنظيم كأس العالم 2026، إذ كتب تدوينة بالموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك جاء فيها:”انتهت مسرحية تنظيم كاس العالم 2026… ودابا خاصنا نطالبو بفتح تحقيق مع الرئيس ديال الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في غسيل الأموال اللي كيتم في الجامعة”.

    وأضاف روسي “كذلك اختلاس وتهريب المال العام للايناك السويسرية بصفته مدير مكتب الميزانية في وزارة المالية و الاقتصاد…مع العلم أن عندي وثائق وأدلة لكتثبت كل هاد التلاعبات و الاختلاسات و تهديد من طرفه هو و شركائه بالقتل إلى تكلمت في هاد الموضوع..لكن جاء وقت المحاسبة لأي مفسد قام بتبديد الأموال اللي شعب ديالنا أولى بها”.

    وفي رده على الاتهامات عبر فوزي لقجع ، عن أسفه واستيائه لما حصل، وقال: “روسي كان عضوًا في المكتب الجامعي السابق وكانت علاقتي به قوية، قبل أن يفاجئني بتصريحاتٍ غير مسؤولة (أداني بها)

    وأضاف كانت علاقتي به قوية بصفته رئيس جمعية اللاعبين القدامى، بينما كان لدينا إشكال واحد هو أنه طلبَ مني أن أقدم ملف الخلاف المالي الذي يجمعه مع الرجاء، لكني طلبت منه أن يطبق القانون، هذا ما جمعني بروسي، ولم يسبق أن كان لي أي اتصال معه.

    وتطالب المحكمة روسي بالإدلاء بالأدلة التي تؤكد صحة أقواله التي نشرها في التدوينة المذكورة، الأمر الذي وضعه في مأزق خاصة في حال عدم توفره على أي دليل .


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.