24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    فلنُشهد الدنيا أنا هنا نحيا

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | الواجهة | أسطول الطيران الحربي المغربي يتعزز بـ12 طائرة من طراز F16V

    أسطول الطيران الحربي المغربي يتعزز بـ12 طائرة من طراز F16V

    ستتعزز القوات الملكية الجوية المغربية، ابتداء من 2021، بـ12 طائرة F16 من صنف “فايبر”، وهي النسخة المتطورة من هذه الطائرات الأمريكية الصنع.

    ويعد بوكهيد مارتن مصنع هذا الصنف من الطائرات، حيث يعد المغرب أول بلد إفريقي عبر عن رغبته في الحيازة على هذا العدد من طائرات F16ـ بحسب مدير البرامج في الشركة الأمريكية بيل فريديريكس.

    وفي 28 فبراير الماضي، نشر هذا المسؤول الأمريكي على حسابه في تويتر انه تمت ترقيته في برنامج  صناعة طائرات F16 وأن اول ملف سيطرق له هو الرد على الطلب المغربي وتجهيز الطائرات المطلوبة برادار  AESA AN/APG83 الذي يعد سابقة في القارة الإفريقية.

    وبذلك سيكون المغرب اول بلد افريقي يحوز على طائرة F16V ليكون في ريادة الدول الافريقية في مجال الطيران الحربي.

    وتم الكشف عن النسخة الجديدة من طائرة F16 بمعرض الطيران بمراكش، علما ان المغرب عبر عن طلبه في حيازتها في دجنبر الماضي في سرية تامة، خلال زيارة وفد للقوات الجوية الملكية لواشنطن، حينما التقى الوفد بممثلين عن صناعة الطائرات الحربية.

    وسيتم تسليم الطائرات الحربية للمغرب بداية من 2021 وينتهي في نهاية العام نفسه، كما ان المغرب كان قد تسلم سنة 2011 24 طائرة من طراز F16، احداها كانت الطائرة التي تحطمت في 10 ماي 2015 من طرف الميليشيات الحوتية في اطار عاملية “عاصفة الحزم” التي قادنها السعودية ضد الحوتيين في اليمن.


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.