24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    فلنُشهد الدنيا أنا هنا نحيا

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | الإعلام ليبي يتسلح بريمونتادا روما أمام برشلونة لهزم نهضة بركان

    الإعلام ليبي يتسلح بريمونتادا روما أمام برشلونة لهزم نهضة بركان

    يبدو أن بعض المنابر الإعلامية ليبية تعمل الكثير لتحفيز الإتحاد لهزم نهضة بركان وأكدت أن كرة القدم لا تعرف المستحيل وفي بعض الأحيان نتائجها لا تعترف بالمنطق، وقد يظن الجميع أن أحد الفرق قد حسم تأهله أو فاز بالمباراة لكن الساحرة المستديرة ربما تقلب الطاولة على الجميع وتأتي بنتائج تخالف التوقعات وتحطم قوانين المنطق.

    من هنا يجب على الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتحاد أن يبدأ الاستعداد لتخطي عقبة نهضة بركان المغربي في دور الـ 32 لبطولة كأس الكونفيدرالية الأفريقية، كما أن الجهاز الفني للعميد بقيادة الجزائري عبد الحق بن شيخة يجب عليه أن يجهز لاعبيه نفسيا بشكل جيد بأن يضع أمامهم العديد من النماذج التي قلبت الطاولة وحققت ريمونتادا تاريخي خالف كل التوقعات وحطم منطق كرة القدم.

    وأشارت أن النموذج القريب والملهم لتجربة الاتحاد هو ما فعله فريق روما الإيطالي أمام برشلونة الإسباني في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، فبعدما خسر ذئاب إيطاليا بنتيجة 1 / 4 أمام البلوجرانا في لقاء الذهاب بالكامب نو، ظن الجميع أن روما ودع البطولة وأن البارسا تأهل لنصف النهائي، لكن روما خالف كل التوقعات وحقق المفاجأة وهزم برشلونة بثلاثية نظيفة في الأولمبيكو ليتأهل لنصف النهائي.

    هذه الحالة تقريبا تنطبق على موقف فريق الاتحاد ممثل الكرة الليبية في كأس الكونفيدرالية فقد تلقى العميد خسارة ثقيلة أمام فريق نهضة بركان المغربي بثلاثية دون رد، في اللقاء الذي أقيم بينهما السبت الماضي بمدينة وجدة المغربية ضمن منافسات ذهاب دور الـ 32 ببطولة الكونفيدرالية الإفريقية.

    ويحتاج الاتحاد إلى ريمونتادا تاريخي حيث لا بديل أمامه سوى الفوز برباعية نظيفة في لقاء العودة بتونس يوم السبت المقبل من أجل عبور هذا الدور والتأهل لدور الـ 32 مكرر في بطولة الكونفيدرالية، أو أن يحقق العميد الفوز بثلاثية نظيفة ويلجأ الفريقان إلى ركلات الترجيح من نقطة الجزاء.

    وفي نفس السياق أعلنت إدارة نادي الاتحاد، تحمل نصف تكلفة سفر جماهيره إلى تونس، والتي ترغب في مساندة الفريق الأول للكرة بالنادي أمام نهضة بركان.


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.