24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    فلنُشهد الدنيا أنا هنا نحيا

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | المصالح الأمنية تطيح بمنظمين للهجرة السرية وتوقف 60 مهاجرا إفريقيا‎‎

    المصالح الأمنية تطيح بمنظمين للهجرة السرية وتوقف 60 مهاجرا إفريقيا‎‎

    تمكنت عناصر الدرك الملكي بسرية زايو التابعة للقيادة الجهوية بالناظور، أخيرا، في عمليتين متفرقتين، من الإطاحة بمنظمين للهجرة غير المشروعة، وتوقيف عدد كبير من المهاجرين الافارقة المنحدرين من دول جنوب الصحراء، كانوا يودون الهجرة جماعية إنطلاقا من سواحل إقليم الناظور.

    العملية الأولى أسفرت عن توقيف منظمين للهجرة السرية بجماعة أولاد ستوت، وحجز سيارة على متنها 7 مهاجرين أفارقه، كانوا في طريقهم الى سواحل قرية اركمان لتنفيذ عملية الهجرة غير المشروعة.

    مصالح الدرك الملكي بقرية أركمان التابعة لسرية زايو، تمكنت في عملية أخرى من توقيف حوالي 50 مهاجرا إفريقيا كانوا يستعدون للهجرة جماعة إنطلاقا من سواحل المنطقة في إتجاه الضفة الأروبية.

    و ضبط في حوزتهم 15 برميلا من البنزين، لاستعماله في محركات القوارب المطاطية المستعملة في مجال “الحريك”، في حين لم يتم توقيف أي أحد من المتاجرين في البشر.

    وجرى الاحتفاظ بجميع الموقوفين رهن تدبير الحراسة النظرية لفائدة البحث وفقا لتعليمات النيابة العامة المختصة، في إنتظار تقديمهم الى العدالة من أجل المنسوب إليهم.

    وتنضاف هاتين العمليتين، إلى عمليات سابقة نفذتها عناصر الدرك الملكي بزايو، أسفرت عن حجز سيارة تستعمل في مجال التهريب، على متنها كمية كبيرة من الوقود تقدر بحوالي 1.5 طن من البنزين المهرب، وهي الكمية التي كانت متجهة الى منطقة قرية اركمان لاستعمالها في مجال الهجرة السرية.

    وكانت عناصر الدرك الملكي بقرية أركمان التابعة لسرية زايو، قد أحبطت محاولة للهجرة السرية شارك فيها حوالي 30 مهاجرا افريقيا من دول جنوب الصحراء.

    وتندرج هذه العمليات الأمنية، في إطار المجهودات التي تبذلها مصالح الدرك الملكي والرامية الى التصدي لظاهرة الهجرة غير المشروعة، ومحاربة الجريمة والاتجار في البشر.


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.