24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    فلنُشهد الدنيا أنا هنا نحيا

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | “إلتراس” الرجاء تدين تسييس تيفوات “الديربي” العربي وترفض “الركمجة الإعلامية”

    “إلتراس” الرجاء تدين تسييس تيفوات “الديربي” العربي وترفض “الركمجة الإعلامية”

    أصدرت فصائل إلترات فريق الرجاء البيضاوي بلاغات صريحة للرد على محاولات بعض الجهات تسييس التيفوهات التي رفعتها إلترات الرجاء على هامش مباراة “الديربي” التي جمعت فريقي الرجاء والوداد البيضاويين، برسم فعاليات كأس محمد السادس للأندية الأبطال، والتي تم تقديم البعض منها على أنها وعي سياسي بالتعذيب الجماعي، كما طالب البلاغ الجهات التي أطلقت تلك التأويلات ذات الحمولة السياسية للتيفوات، بالتوقف عن تعميم واختلاق التأويلات السياسية الفارغة.

    بلاغ فصائل الإلترات رد على محاولات إقحام السياسة في أساليب التشجيع، وذلك بالتأكيد على أنه “في ظل الركمجة الإعلامية، إن صح التعبير، نطالب من بعض الأقلام المأجورة بالتوقف عن بعض التأويلات السياسية الفارغة، كنا ولا زلنا وسنظل مجموعات لا سياسية، فأعمالنا نابعة من إرادة تشريف الفريق ثم جمهورها، فريقنا هو الهدف من تواجدنا أصلا وليس حب الظهور ولا الانصياع لجماعات كيفما كانت صفتها”.

    وكانت فصائل إلترات الرجاء البيضاوي EAGLES و GREEN BOYS، قد عممت على صفحاتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي،  بلاغا مطولا تستعرض فيها مجريات وفعاليات مباراة “الديربي” التي جمعت فريقي الرجاء والوداد البيضاويين برسم فعاليات كأس محمد السادس للأندية الأبطال، عبرت فيها عن رفضها الشديد لمحاولات تسييس التيفوات، وإقحام السياسة في الرياضة ا، خاصة وأن صفحات محسوبة على التيارات وبعض الحسابات اليسارية حاولت إعطاء تأويل سياسي مغلوط للتيفوات.


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.