24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : رشيد نيني

    مغربي وشلل بيها فمك

    أراء وكتاب

    المعقول

    الجزائر قوة إقليمية في التعفن!

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | تبون في لقائه الدوري مع الصحافة …مسرحية بسيناريو سيء وإخراج رديء

    تبون في لقائه الدوري مع الصحافة …مسرحية بسيناريو سيء وإخراج رديء

    يواصل الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون عن إثارة سخرية الجزائريين، في كل خرجاته الإعلامية غير موفقة خاصة في موضوع استرجاع الأموال المنهوبة الذي كل مرة يقدم وعود يصفها بتطورات “سارة” دون أن يفصح عن مزيد من التفاصيل حول الموضوع بغموض عميق يؤكد من خلاله أنه لا يملك حل والأمر أصبح محسوم يقترب من السراب .

    و تطرق تبون في اللقاء الصحافي الدوري، مساء أمس الأحد، إلى مواضيع مختلفة كانت إجابته غريبة وصادمة و تضارب في عدة معلومات وخروج عن النص وأرقام مغلوطة بعيدة عن حقيقة تؤكد أن رجل لا يحسن في إقتصاد وعالم الأرقام رغم أن المحاورين يقدمون أسئلة جاهزة ومنتقاة ومما زاد في غرابة أنه غير ملم بالملفات حساسة وأتضح الإرتجال الواضح في جل تدخلاته بعدم درايته وإلمامه بقضايا الجزائريين .

    وفجر مفاجأة تبدو وهمية حين حدد مداخيل الجزائر من الفلاحة في 25 مليار دولار والبلاد في حالة نكبة على مستوى خضروات والمواد الأساسية وندرة الزيت والسكر وطوابير في كل إتجاهات وتستورد كل شيء وسيطرة جفاف وإنقطاع مياه بشكل يومي وأعتبر مواطن سبب ندرة زيت وربطها بمؤامرة.

    وكشف الرئيس الجزائري،المعين عبد المجيد تبون، مساء الأحد، عن سحب المشروع التمهيدي للقانون الذي ينص على استحداث إجراء يجيز التجريد من الجنسية، والذي أثار جدلا واسعا في أوساط نشطاء داخل وخارج البلاد.

    وكانت الحكومة الجزائرية،بصدد “استحداث إجراء للتجريد من الجنسية الجزائرية، يطبق على كل جزائري يرتكب عمدا أفعالا خارج التراب الوطني من شأنها أن تلحق ضررا بمصالح الدولة”.

    وأشار الرئيس الجزائري إلى أن “ازدواجية الجنسية أو تعددها ليست ذنبا” بل هي أمر “نحترمه، لأنه من المفروض أن يقدم شيئا إيجابيا للبلد الأصلي للمعني في جو تسوده الروح الوطنية” وهذا يوضح تخبط أطراف حكم في الجزائر وتضارب خطاب وعشوائية في قيادة دولة نحو الإنهيار .

    وأوضح بأن ذلك الإجراء كان “مرتبطا فقط بمسألة المساس بأمن الدولة، التي سندافع عنها بطريقة أخرى” بحسب تعبيره.

    يشار إلى أن مشروع القانون المذكور كان قد أثار موجة من ردود الفعل، حيث انتقده كثيرون ممن اعتبروا أنه “يناقض الدستور” وبأن الهدف منه “تخويف” أفراد الجالية الجزائرية الداعمين للحراك الشعبي، بينما دافع عنه آخرون من منطلق أنه يستهدف “فئة محددة”.


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

    صوت وصورة

    الخارجية الأمريكية ترسم صورة قاتمة لأوضاع حقوق الإنسان في الجزائر


    هذا ما قاله شباب الحزب الديمقراطي الامريكي حول زيارتهم لجهة الداخلة وادي الذهب


    بلدان عديدة تستفيد من التعاون مع الاستخبارات المغربية في مكافحة الإرهاب


    قطاع صناعة الطيران في المغرب ..حضور وازن بين الكبار عالميا


    الخارجية الأمريكية تنتقد الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بالجزائر


    العثماني: استمرار الإجراءات الاحترازية في رمضان قرار صعب لكن الضرورة فرضته


    محمد سالم الشرقاوي: التاريخ والجغرافيا أثبتت ارتباط أقاليم الصحراء بمغربها


    قناة النهار تصدم المواطن الجزائري بسؤال كم أكلت من حبة موز منذ 2017


    افتتاح مصنع أمريكي في مدينة الحسيمة وبرمجة 15 مصنعا جديدا سنة 2021


    المعلومات التي قدمها المغرب لعدد من الدول مكنت من إحباط عدة عمليات إرهابية


    الأمن الفرنسي يعلن إجهاض عملية إرهابية بناء على معلومات لمصالح الأمن المغربية


    رصد الأجواء وردود الأفعال بعد افتتاح السنغال قنصلية عامة لها بالداخلة