24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | المسؤول الاعلام يرد على ماجاء في المقال : المكلف بالاعلام يسئ الى تاريخ النهضة البركانية لكرة القدم فمن يرد الامور الى نصابها

    المسؤول الاعلام يرد على ماجاء في المقال : المكلف بالاعلام يسئ الى تاريخ النهضة البركانية لكرة القدم فمن يرد الامور الى نصابها

    1. نشر”الموقع الالكتروني اوريون 24″ مقالا و الذي أضيف في بتاريخ 03 /11/2014 تحت عنوان : “المكلف بالإعلام يسئ الى تاريخ النهضة البركانية لكرة القدم فمن يرد الأمور إلى نصابها”موقعا باسم الموقع . ضمنها صاحب المقال مجموعة من المغالطات و الافتراءات و الاكاديب . و التي كنت سأترفع عن الرد عنها لولا أنها مستني في كرامتي عبر السب و القذف و تنويرا للرأي العام على وجه العموم و عموم مكونات النهضة الرياضية البركانية على الخصوص اورد ، طبقا لمقتضيات الظهير الشريف رقم 378-58-1 المؤرخ في 3 جمادي الأولى الموافق ل 15 نونبر 1958 بمثابة قانون الصحافة و النشر بالمغرب، التوضيحات التالية

    2. إن صاحب المقال أثار مجموعة من المسائل في شكل عموميات و لم يقدم أي دليل أو حجة عن ما اسماها إساءة للتاريخ للنهضة البركانية لكرة القدم بحيث ان عنوان المقال يخالف مضمونه و كان عليه ان يبين للقراء الكرام بوضوح أهم مناحي هذه الإساءة و ليس الخوض في أمور عامة و بتعابير مملوءة بالأخطاء النحوية حيث تبدو كل قارئ انها من انجاز متعلمين في السلك الابتدائي ليس الا..

    3. إن التحدث باسم المتتبعين للشأن الرياضي و المهتمين بالإعلام الرياضي ينم على أن المدون للمقال لا يعرف أبجدية الكتابة الصحافية و يفتقد الى المبادئ الأساسية لتحرير المقال فكان عليه ان يحدد هذه المصادر بدقة و يذكر أسماءهم ولو كانت معنوية تماشيا مع أخلاقيات مهنة الصحافة .

    4. إن ما ورده المدون في مقاله حول التعامل اللامسؤول للمكلف بالاعلام مع الزملاء الصحفيين كذب و افتراء .بل ان معاملتي بكل المعتمدين للمواكبة الاعلامية تتم على اسس الاحترام و التقدير و ان هذه المعاملة السيئة لاتوجد الا في مخيلته و التي يحاول بها التشويش على الطريقة الاحترافية التي تتسم بالحكامة الجيدة في تدبير الميثاق الاعلامي لمنافسات البطولة الاحترافية و هذا بشهادة جميع مسؤولي الفرق الزائرة و بشهادات كل المنابر الاعلامية الجادة سواء كانت مرئية او مسموعة او مكتوبة

    5. ان “هذا الاعلامي الذي سقط سهوا على الاعلام الرياضي “كما ذهب اليه المدون هو نفسه الذي نهج طريقة تشاركية مع مكونات المشهد الاعلامي المحلي و الوطني ليراكم عدة مكتسبات احتل معها نادي النهضة الرياضية البركانية لكرة القدم المرتبة الرابعة في المساحات

    المكتوبة و المرتبة الثالثة في الحيز السمعي البصري و راء اعتد الفرق كالرجاء و الوداد و المغرب التطواني .بل الأكثر من هذا ان عدة فرق استفادت من خبرة تنزيل الميثاق الإعلامي لنهضة بركان و اهم الاجراءات المتعلقة بهذا المشروع و لو كنت قد سقطت سهوا على الاعلام الرياضي لما وجدت مكاني في 3 اذاعات منذ سنوات خلت

    6. يتحدث المدون عن الإعلام المهني و بدرايته الواسعة في المجال و تحكمه في الميثاق الإعلامي و ينعت المسؤول الإعلامي بضعفه في المجال التدبير الرياضي و التطاول على الاختصاصات و كأنه المدون خريج اعتد المعاهد الصحفية و خبير ما بعده خبير ، لكن اهمس في أذنه لأقول له إن الخبرة الإعلامية لا تأتي البتة بالمستوى التعليمي الذي لا يتجاوز السنة الرابعة إعدادي او جدع مشترك ثانوي على الأكثر .

    7. ان اتهام المدون للمسؤول الإعلامي بالمساهمة في الفوضى سواء بالمنصة الصحافية او بقاعة الندوات و الاصتدمات كما كتبها عوض الاصطدامات ما هي إلا إيحاءات و من نسيج خياله بل يتعين عليه أن يقر بان الذي يساهم في الفوضى هو من يدخل عنوة و بدون اعتماد ويلتجأ الى نسخ “البادجات” او التباهي ببطاقة الانخراط لإحدى الجمعيات بهدف تدعيم الكتلة الناخبة و تحقير عناصر الأمن الخاص و الجسم المكلف بالتغطية الإعلامية.

    8. ان الذي يسئ إلى تاريخ نهضة بركان هو الذي ينفث السموم و الافتراءات في هذا الوقت بالذات – وقت الانجازات الكروية للفريق- يعاكس التيار ظانا انه سينال من عزيمة كل مكونات حقل كرة القدم التي لن ترضى عن الاحترافية بديلا و عن الرجل المناسب في المكان المناسب ، و كل من يريد الرجوع الى العهد البائد فهو عن الأمر غافل و في أوهامه خالد . وما النتائج المحققة إلى حد الان تبين بما لا يرقى اليه الشك عن جدية كل المتدخلين في المنظومة الكروية بكل أطيافها و بمختلف مستوياتها و عن أهمية التعبئة و التواصل حول كل الفئات المنضوية تحت نادي النهضة الرياضية البركانية بما فيها الترويج و التسويق للمنتوج الكروي

    9. ان السؤال الذي وجهه المدون حول حمل مسؤولية الإساءة للنهضة البركانية للمكلف الإعلامي لا ترقى إلى حجم الإساءات للفعل الرياضي و الفضائح المتعددة والتي سجلها التاريخ بالمدينة كالتي يكلف فيها شخص بتأدية مبيت بعض لاعبي كرة السلة لاحد الفنادق بالمدينة ويضع المبالغ في جيبه او كتلك الفضيحة التي جمع بها الشخص عائدات مبيعات بعض القبعات الحاملة لرمز الرياضة و يترك ارامل احدى التعاونبات تننظر الذي يأتي او لا يأتي . فمن كان بيته بزجاج لا يقذفن الناس بالحجارة “او نزيد و لا برك اللهم ارزقنا الحياء و الحشمة

    10. ان مسألة القدف و السب التي اوردها الموقع و التي مست كرمتي فا نني سوف لن ارد عيها و سأترك للعدالة قول كلمتها والسلام


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.