24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | المحكمة الإدارية بوجدة تلغي إنتخاب عمر بن اسماعيل رئيسا لبلدية السعيدية

    المحكمة الإدارية بوجدة تلغي إنتخاب عمر بن اسماعيل رئيسا لبلدية السعيدية

    ألغت المحكمة الإدارية بوجدة انتخاب عمر بن اسماعيل ، رئيسا لجماعة السعيدية بناء على الطعن المقدم ضده من طرف أحزاب الاتحاد الاشتراكي والاستقلال والأصالة والمعاصرة .

    واستندت المحكمة إلى الحكم النهائي الذي كان قد صدر في حق الرئيس المطعون فيه، والذي كان يقضي بثلاثة أشهر موقوفة التنفيذ.

    وقد تمثلث دفوعات أحزاب الاتحاد الاشتراكي والاستقلال والأصالة والمعاصرة في فقدان عمر بن اسماعيل لأهلية الترشيح لصدور حكم نهائي ضده تنطبق عليه أحكام المادة 6 من القانون التنظيمي رقم 11/59.

    أنه تم الطعن في انتخابه أمام المحكمة الإدارية بوجدة ، حسب الظاهر من الملفين رقم 273 و 2015/274 والمدرجين بجلسة 2015/09/15.

    أن السيد عمر بن اسماعيل وفقا للقوائم والوثائق الحزبية الخاصة بالأمانة العامة الإقليمية لحزب الاصالة والمعاصرة ببركان لا زال منخرطا في الحزب وبأنه لم يقدم استقالته بعد من الحزب وترشح باسم حزب التجمع الوطني للاحرار وهذا ما يعتبر من مبطلات ترشحه أيضا عملا بالمادة 20 من القانون التنظيمي رقم 29.11 وهو ما يعني تجريديه من عضويته.
    كما انه مقيم بفرنسا ويحمل الجنسية الفرنسية الأمر الذي لا يسمح له بالترشح لرئاسة جماعة ترابية الا وفق شروط خاصة لم يثبت أنها متوفرة في ترشيحه ومن أهمها الإدلاء بشهادة السوابق العدلية ببلد الإقامة “اي فرنسا.”


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.