24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | الواجهة | حراس الأمن (السيكيريتي) في بركان العبودية في أبشع صورها

    حراس الأمن (السيكيريتي) في بركان العبودية في أبشع صورها

    رجال “الأمن الخاص” أو ما يعرف بحراس الأمن (السيكيريتي)  صورة الوجه البشع لاستغلال الشركات لآلاف الشباب في بركان يتم توظيفهم في مهام الحراسة بأبواب مقار إدارات عمومية خاصة و الأبناك خصوصا لأطول مدة من الزمن، مقابل أجور زهيدة ورغم ذلك  لتتوانى تلك  الشركات التي يعملون لحسابها في ممارسات، سواء بتعمدها الامتناع عن دفع رواتبهم الشهرية لفترات متفاوتة قد تقارب مدتها في بعض الحالا ت شهور،وخلق أعذار واهية أو بحرمانهم حق أجور العمل الإضافي، والإجازات، وعدم حصولهم على المنح المختلفة، أو عدم التصريح بهم لدى الضمان الاجتماعي.

    إنه الاستغلال الإنساني الذي يحدث داخل هذه الشركات التي تعمل على حماية الآخرين وممتلكاتهم ، في حين أن موظفيها يعانون من أبشع الممارسات.‬  هؤلاء   حراس الأمن الذين يتحملون أعباء كثيرة و في غاية الخطورة بفعل الإكراهات اليومية التي تواجههم من أجل تأمين فضاأت العمل و استتباب الأمن و تسهيل سير مرافق حيوية تبقى في أمس الحاجة إلى من يسهر على حمايتها و درء كل أخطار تتهددها أو تعرقل سيرها  يذكر أن جانب الاستغلال كما يشعر به هؤلاء الأمنيون الخاصون يتمثل في كون الشركات التي توظف هؤلاء الشباب تكون مسبقا ابرمت صفقة الحراسة مع إدارة من الإدارات سواء العمومية أو الخاصة وتتقاضي بموجبها عن كل حارس مبلغا يتراوح ما بين 6000 أو 7500 درهم في الشهر، ولا تدفع الشركة للعامل إلا سدس المبلغ.، ويبقى هو يعاني في صمت، وينتظر فرصة عمل أفضل.

    كما أن هناك ظاهرة أعوان الأمن غير المصرح بهم لدى الضمان الاجتماعي  تأخذ منحنيات خطيرة في سوق الشغل على المستوى الوطني، وتظهر آثارها الاجتماعية الوخيمة عندما يتعرض هؤلاء الأعوان إلى حوادث أو عدم القدرة على العمل لأسباب مختلفة تحيلهم على ظروف قاسية بعد انتهاء “مدة صلاحيتهم” في نظر أرباب المؤسسات .

    مما يفرض تدخل الجهات الوصية لوضع حد لهذا النوع من الاستعباد والاستغلال البشري، برفع الحماية القانونية عن أصحاب وملاك هذه الشركات الذين عادة ما يكونون أصحاب نفوذ، وثانيا بتكثيف لجان التحقيق في ظروف العمل التي يعيش فيها أعوان (السيكيريتي)  وتطبيق مدونة الشغل  كما نسائل الجميع حول ملابسات الصفقات التي يتم تفويتها للشركات المتخصصة في الأمن الخاص التي لا تحترم قوانين الشغل و أضحت تراكم أرباحها على حساب حقوق العمال و المستخدمين.

     


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

    صوت وصورة

    النية ورضا الوالدين سر فوز المنتخب المغربي و العاهل يحتفل مع الشعب وجزائريون يغنون 123 فيفا ماروكي


    كلميم.. ابتهاج كبير بأداء أسود الأطلس وتأهلهم إلى ربع نهائي المونديال


    فرحة عارمة بمليلية المحتلة بفوز أسود الأطلس على إسبانيا


    أمير قطر سمو الشيخ تميم بن حمد فرحا بفوز المغرب على اسبانيا


    بقميص “الأسود”: الملك محمد السادس يشارك شعبه فرحة تأهل المنتخب المغربي


    الجزائر : إحتجاجات ولاية ميلة تذخل أمني عنيف وإعتقالات وجرحى في الطرفين


    من قلب العيون المغربية .. فرحة بفوز المنتخب الوطني بطعم الوحدة الوطنية


    احتفالات التأهل في مدينة العيون.. “اللي ما بوجا ماشي مغربي” تهز ساحة المشوار


    تعميم التغطية الصحية .. ورش ملكي يكرس أسس الدولة الاجتماعية


    محطة طرقية من الجيل الجديد تعزز البنيات التحتية للعاصمة الرباط


    مهمة ديـميستورا في الصحراءـ المغربية بين الدعم المغربي وعراقيل الانفصاليين


    قراءة في الرسائل التي وجهها الملك محمد السادس إلى عدد من الدول الإفريقية