24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | هل ترضي طريقة المجلس البلدي لبركان في توزيع المنح رؤساء الأندية والجمعيات الرياضية

    هل ترضي طريقة المجلس البلدي لبركان في توزيع المنح رؤساء الأندية والجمعيات الرياضية

    بعد أيام قليلة تعقد اللجنة المكلفة بتوزيع المنح الرياضية إجتماع الإعلان على لائحة نهائية وقيمة منح والأندية المستفيدة وينتهي معها مسلسل جدل ونقاش حول مصداقية توزيع المنح الرياضية ومايشوبها من خروقات و ضبابية المعايير التي تعتمد في توزيع تلك المنح.

    و في غالب الأحيان اللجنة التي تتكفل بتوزيع المنح تتحكم فيها حسابات حزبية وتكرس منطق الولاأت والمحسوبية والزبونية في توزيع منح الدعم السنوي في حين ترفع قيمة منح لرؤساء أندية يشكلون أذرعا حزبية استعدادا للانتخابات التشريعية المقبلة.

    ودعا رؤساء مجموعة من فرق وجمعيات المجلس البلدي أن يبقى مجلسا لجميع الساكنة وأن يتعامل على قدم المساواة مع جميع الفرقاء خدمة لما فيه مصلحة المدينة بعيدا عن الولاأت و الحزازات السياسية الغير مستصاغة في التعامل مع الإطارات المدنية.

    وتثير الميزانية التي يخصصها المجلس البلدي للجمعيات الرياضية الكثير من النقاشات تجمع جلها (أي هذه النقاشات ) على أن عملية صرف الميزانية لا تتم في جو شفاف وديمقراطي. حجتهم في ذلك أن هناك الكثير من الجمعيات والأندية تضخ في حساباتها مبالغ مالية من أموال دافعي الضرائب دون أن تتجسد هذه الأموال في أنشطة جادة تساهم بالرقي بالفعل الجمعوي والممارسة الرياضية .

    ويتضح أنه خلال الموسم الماضي تم رفع من قيمة هذه المنح وعلى الأقل سجل إرتياح نسبي وتحسن اسلوب تدبير المنح بالمقارنة مع الفترات الانتدابية السابقة. مما يفرض هذا الموسم السير على نفس نهج إحتراما للعدل وإحقاق للحق.

    ويسجل عجز مالي للأندية، على اعتبار هزالة منح مما يؤدي إلى نتائج وخيمة على النشاط الرياضي من قبل تقديم اعتذارات عامة وعجز الفرق على مسايرة الوضع ماديا مما يفرض التدخل للرفع من منح الدعم التي تخصصها المجالس المنتخبة للجمعيات الرياضية وإيجاد السبل الكفيلة لضمان تمويل أوفر للأنشطة الرياضية.

    ودعوة المجلس البلدي إلى توزيع عادل و بضخ مبالغ مالية إضافية وقد جاء توزيع المنح الرياضية على الشكل التالي في موسم الماضي خلال رئاسة فريد عواد للمجلس البلدي.

    نهضة بركان لكرة القدم 150 مليون

    نهضة بركان لكرة السلة 55 مليون

    نهضة بركان لكرة اليد 55 مليون

    الشباب الرياضي البركاني لكرة القدم 20 مليون

    نادي بني يزناسن لكرة السلة 16 مليون

    نهضة بركان لكرة القدم داخل القاعة 5 ملايين

    شباب الرياضي البركاني لألعاب القوى 5 ملايين

    نهضة بركان لألعاب القوى 5 ملايين

    جمعية المستقبل لرياضة 3 ملايين

    نهضة بركان لسباق الدراجات 2 ملايين

    نهضة بركان للرماية والنيبال 2 ملايين

    نهضة بركان لكرة المضرب 3 ملايين

    بني يزناسن للملاكمة 1 ملايين

    نجوم الشرق للملاكمة 1 ملايين

    جمعية الأمل لكرة القدم 3 ملايين

    جمعية السلام لكرة القدم 3ملايين

    جمعية الليمون لشطرنج 3 ملايين

    نجم البركاني لكرة القدم بوهديلة 5 ملايين

    جمعية الليمون لتيكوندو 3 ملايين

    جمعية النادي البلدي لكرة القدم النسوية 3 ملايين

    جمعية المجد لرياضة والتنمية 3 ملايين

    جمعية الشرق لرياضة والتنمية 1 ملايين 


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

    صوت وصورة