24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    orientplus

    لماذا يتخوف النظام الجزائري من الشراكة الاستراتيجية بين المغرب والإمارات؟

    أراء وكتاب

    بنطلحة يكتب: المغرب واستراتيجية ردع الخصوم

    فلنُشهد الدنيا أنا هنا نحيا

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | جمعية البدر للاشخاص ذوي اعاقة تعطي انطلاق طواف دراج هوائي للتحسيس بالتوحد

    جمعية البدر للاشخاص ذوي اعاقة تعطي انطلاق طواف دراج هوائي للتحسيس بالتوحد

    تم اعطاء انطلاق طواف الدراج فيصل الفيلالي من قبل جمعية البدر للاشخاص ذو اعاقة بمدينة السعيدية و الذي ستقوده الى مختلف المدن المغربية الساحلية على مسافة تقدر ب 2600 كلم و ستستغرق 28 يوما مرورا ب 23 مدينة مغربية ووصولا الى مدينة الداخلة.

    و قد تمت مراسيم اعطاء انطلاق هذا الطواف( الذي تشرف عليه تحالف الاتحاد الواطني للجمعيات العاملة في مجال الاعاقة الذهنية) بحضور السيدة رئيسة جمعية البدر نادية عطية  و اعضاء المكتب المسير للجمعية و الاطر التربوية و الاطفال المنخرطين  اضافة الى السلطات المحلية لمدينة السعيدية و فعاليات اعلامية و رياضية يتقدمهم المكتب المسير لفريق النهضة الرياضية البركانية للدراجات الهوائية و بعض الفعاليات الاقتصادية بالمدينة

    و قد تمت في بداية هذا الحدث الرياضي و التحسيسي استقبال الدكتور البيولوجي الدراج فيصل الفيلالي بمدخل مدينة السعيدية من طرف رئيسة الجمعية و بعض الدراجين المنظويين تحت نادي النهضة الرياضية البركانية يتقدمهم السيد عبد المومن صفراوي حيث طاف الجميع رفقته اهم شوارع مدينة السعيدية في اشارة منهم الى التعبئة و التواصل مع الساكنة من اجل التحسيس باهمية الاهتمام بظاهرة التوحد قبل ان يصل الموكب الى فضاء” ادن كلوب” الذي احتضن اللقاء الرسمي للانطلاقة.

    و اكدت السيدة نادية عطية في كلمتها عن اهمية مثل هذه المبادرات التي تأتي في سياق و طني تجعل من الاهتمام بالعنصر البشري اهم مداخل التنمية الاقتصادية و الاجتماعية و التي يعرفها المغرب .


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.