24 ساعة

  • تحت الاضواء الكاشفة

    بقلم : د. عبد الله بوصوف/ أمين عام مجلس الجالية

    بوصوف يكتب: القمة العربية بالجزائر..قِمة التواطؤ ضد الأمن القومي العربي..!

    أراء وكتاب

    الحلف الإيراني الجزائري وتهديده لأمن المنطقة

    دولة البيرو وغرائبية اتخاذ القرار

    الجزائر.. والطريق إلى الهاوية

    بوصوف يكتب: ماكرون ينسف فبركة الذاكرة التاريخية من طرف النظام الجزائري

    بوصوف يسلط الضوء على أزمة الطاقة والكهرباء بإسبانيا وسُبل التفاوض مع المغرب

    بانوراما

    الرئيسية | اخبار عامة | رسميا فريق النهضة البركانية لكرة اليد في القسم الثاني

    رسميا فريق النهضة البركانية لكرة اليد في القسم الثاني

    تأكد هبوط فريق النهضة البركانية لكرة اليد إلى دوري القسم الثاني، بعد هزيمة أمام دريم تيم تطوان وخصم نقطة من رصيده في لقاء المولودية الوجدية فخذل التوقعات وودع قسم الأضوء نحو الجحيم رغم المساعي الإدارية الذي بدلت من أجل البقاء.

    ولازمت أزمة مالية خانقة فريق نهضة بركان ، منذ بداية الموسم الجاري،وتراكمت مع مرور الأسابيع وأصبح فريق قاب قوسين أو أدنى من تقديم اعتذار عام، وترك في مواجهة المجهول،الاستعدادات بدأت متأخرة جدا عن المعتاد، وأمام التسريح الجماعي والطوعي لعدد من الاعبين الذي إنتهت عقودهم أوالذين فضلوا رحيل .

    أضحى عدم الاستقرار هو ميزة الفريق وكل مكوناته، الشيء الذي لا يشرف المدينة إتضح تخلي الجميع عن فريق جمهور سلطات محلية لقد إنتهى زمن الألقاب و البرتوكولات والواجهة وحل زمن المحبين الحقيقين إن نهضة بركان الأن تسير وفق مقولة تمتع بالأسواء فالأسواء قادم.

    الوضع الحالي لنهضة بركان موجز في (الهزيمة يتيمة والنصر له ألف أب) الجميع لم يلتزم بمسؤولياته لقد قتل الفريق بهذه الطريقة البشعة وتم تنصل من مساندته في تلك المرحلة الحرجة.

    ويبدو أن المسؤلين في نوم عميق ، ولم تعطى الأولوية لفرع يحتضر، تدحرج نحو القسم الثاني في صمت ، بسبب أخطاء مجموعة من الأطراف مسيرين أطر فنية سلطات محلية لم يكون سقوط بل نكسة و هروب من مسؤولية أوقع في المحظور.

    13307410_10153990108097819_6584609269056832318_n

     

     


    الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي جريدة وطنية | orientplus.net

    تعليقات الزوّار

    أترك تعليق

    من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

    صوت وصورة